الأقصى.. لجنة لدراسة الوضع وإسرائيل "تستبدل" البوابات

الأقصى.. لجنة لدراسة الوضع وإسرائيل "تستبدل" البوابات
الأقصى.. لجنة لدراسة الوضع وإسرائيل "تستبدل" البوابات

أزالت سلطات الاحتلال البوابات الإلكترونية وبعض الكاميرات التي وضعتها على مداخل المسجد الأقصى المبارك، ولكنهم أنشأوا بنية تحتية ونصبوا مزيداً من الجسور الحديدية، ما فُهم على أنه تجهيز لبناء نظام مراقبة متطور وكاميرات حرارية.

وفي 14 تموز/يوليو الجاري، أقامت إسرائيل بوابات إلكترونية، ونصبت بعض الكاميرات، وبعدها بأيام نصبت بعض الجسور الحديدية.

لكن المرجعية الدينية في القدس قررت، الثلاثاء، تكليف لجنة فنية من الأوقاف لدراسة الوضع وتقديم تقرير عن حال المسجد الأقصى حالياً، وقررت الاستمرار في الصلاة خارج الأقصى، لحين صدور تقرير من لجنة الأوقاف.

وقالت المرجعية "إن كان في التقرير ما يشير إلى أن الوضع في المسجد الأقصى لم يعد إلى حاله كما كان قبل الرابع عشر من الشهر الحالي، فسوف يستمر رفض المصلين دخول الأقصى ويستمر الاعتصام".

وأكدت المرجعية في بيانها على "وحدة أهلنا في بيت المقدس وفلسطين، وتمسكنا بحقوقنا"، مشددة على ضرورة فتح جميع بوابات المسجد الأقصى، لجميع المصلين بدون استثناء، وبحرية تامة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ترمب سيوقع على نص العقوبات الجديدة على إيران وروسيا

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة