أخبار عاجلة

هكذا احتفلت سفارة أميركا برمضان في السودان

رغم موقعها المنعزل نوعاً ما في أقصى جنوب العاصمة #الخرطوم لكن السفارة الأميركية بالخرطوم درجت سنوياً على الاحتفال بمقدم شهر رمضان المبارك مع جيرانها ومشاركة الأنشطة التكافلية التي تنشط في رمضان.

في رمضان الماضي انتشرت على وسائل #التواصل_الاجتماعي صورة لموظفة بالسفارة الأميركية بالخرطوم وهي تقوم بتوزيع الإفطار في شارع النيل على السيارات قبل موعد الإفطار.

وفي هذا العام قام القائم بأعمال السفارة الأميركية بالخرطوم وزوجته وبقية طاقم السفارة بحملة تبرعات بمناسبة شهر رمضان وتوزيع مواد غذائية لدعم العائلات التي تسكن بالقرب من السفارة وهم في الغالب من عمال المزارع أو الأسر التي تسكن في مزارع وتقوم بحراستها.

الصور التي نشرتها السفارة الأميركية على الرسمية تظهر السفير الأميركي وزوجته يفتحان باب سيارتهم ويوزعان "كيس الصائم" الذي يحتوى على جميع مستلزمات #رمضان وكذلك فعل جميع موظفي السفارة بما فيهم الحراس.

تزامناً مع الحملة نشرت السفارة الأميركية على موقعها الرسمي تهنئة قالت فيها "إن شهر رمضان مع وعده بالتجديد يساعد على تغذية روح الأخوة ويذكرنا بأهمية مساعدة أولائك الأقل حظاً".

ونشر القائم بأعمال السفارة استيفن كوتسيس مقطع فيديو وهو يقف في ساحة مسجد ويلقي كلمة قصيرة عن ذكرياته وخواطره الشخصية عن رمضان.

وقال كوتسيس "لقد عشت في عدد من البلدان الإسلامية وأعجبني جداً تماسك الأسرة والمجتمع في شهر رمضان، إن جميع الذين يعيشون التجربة الروحية في رمضان من غير المسلمين يفكرون تلقائياً في مساعدة المحتاجين".

وأضاف كوتسيس "أتطلع لحضور شهر رمضان لأول مرة بالسودان وسيكون لي الشرف وللسفارة الأميركية في المشاركة في الأعمال الخيرية الجماعية في شهر رمضان وأريد أن أهنئ الشعب السوداني برمضان وهو شهر السلام والصداقة والقيم العالمية المتأصلة في النفوس".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق منفذ هجوم مترو لندن اعتُقل قبل أسبوعين في نفس المكان
التالى رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر يرحب بحظر الأسلحة النووية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة