أخبار عاجلة
الوكالة الذرية: إيران ملتزمة بالاتفاق النووي -
تويتر تختبر ميزة الإشارات المرجعية -
فنانون يمزجون الحياة الشعبية بالأساطير -
آيفون X "يجبر" طلابا على العمل الإضافي بهدف التخرج -
عراجي: التريث لإعطاء الوقت الكافي لعون -
نيمار ينفجر في وجه الصحافيين بسبب ريال مدريد -
"تحجرت" بعد لدغة بعوض! -
خامنئي: سنكون بأي مكان لتقديم الدعم ضد "الاستكبار" -

فيس بوك تستعمل الذكاء الصناعي لتشغيل الترجمة

فيس بوك تستعمل الذكاء الصناعي لتشغيل الترجمة
فيس بوك تستعمل الذكاء الصناعي لتشغيل الترجمة

لينكات لإختصار الروابط

أعلنت منصة التواصل الإجتماعي يوم أمس الخميس عن اعتمادها بشكل كامل على تقنيات الذكاء الصناعي، وخصوصاً تقنيات الشبكات العصبية الموجودة في الدماغ البشري، لتشغيل ميزة الترجمة لديها، وهي الميزة التي تعمل على إظهار ترجمة تلقائية لأي نص يطلب المستخدم ترجمته من أي لغة أخرى مختلفة عن لغته الأم، بينما كانت ميزة الترجمة تعتمد سابقاً على مجموعة من التكنولوجيات، بما في ذلك أيضاً النماذج القديمة للترجمات الآلية المعتمدة على ترجمة العبارات.

ولاحظ خوان ميغيل بينو وألكسندر سيدوروف ونيسيب فازيل إيان من شركة فيس بوك أن الترجمة الآلية المعتمدة على العبارات لا تعمل بشكل جيد عند الترجمة بين اللغات التي ترتب الكلمات بطرق مختلفة جداً، وذلك لأن هذه التقنية تعتمد على تقسيم الجمل إلى عبارات، في حين أن نموذج الشبكة العصبية يجعل من الممكن مراعاة السياق الكامل للجملة المصدر وكل ما تم إنشاؤه حتى الآن من أجل خلق ترجمة أكثر دقة.

وتعمل فيس بوك على تغيير كيفية ترجمة النصوص الموجودة في مشاركات وتعليقات المستخدمين، بحيث أن الترجمات يجب أن تكون أكثر دقة إلى حد ما مستقبلاً، بحيث تعتبر الشبكات العصبية بمثابة نظام حوسبة يحاكي الطبيعة المترابطة والمرنة بشكل كبير للعقل البيولوجي من اجل التفكير بطريقة مماثلة لطريقة تفكيرنا البشرية.

كما أنها تعتبر مفيدة جداً في إمكانيات التعرف على الصور والكلام وغيرها من التطبيقات، مما يجعلها توفر نتائج أفضل من حيث تدريب النظام لنفسه للتعلم مقارنة بعملية قولبة النظام من خلال تزويده بقواعد محددة، كما تستعمل الشبكات العصبية لتشغيل بعض الترجمات الآلية في خدمتها للترجمة.

ويمكن للشبكات العصبية التعامل مع كلمات غير معروفة بشكل أفضل من الأنظمة الأخرى، ويمكن أن تولد ترجمة بسرعة أكبر، وتعتبر إمكانيات تقنيات الذكاء الصناعي الوليدة على فهم السياق أمر حاسهم لآمال شركات مثل فيس بوك وجوجل ومايكروسوفت وأمازون وآبل فيما يخص بناء مساعدين افتراضيين وروبوتات الدردشة الكتابية وغيرها من الواجهات المستقبلية لمستخدميها.

وأضافت فيس بوك في بيانها “إن استكمال عملية الانتقال إلى الترجمة الآلية العصبية بدلاً من العبارات المستندة تعتبر علامة فارقة في طريقنا لتوفير تجارب فيس بوك للجميع بلغتهم المفضلة، وسوف نستمر في دفع حدود تكنولوجيا الترجمة الآلية العصبية بهدف توفير ترجمة إنسانية للجميع في فيس بوك”.

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق كوالكوم ترفض صفقة خيالية تجمعها بإحدى الشركات الكبرى!
التالى شركة صينية تنافس سامسونغ بتصنيع شاشات المستقبل

معلومات الكاتب

نافذة العرب على العالم

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة