أخبار عاجلة
“التيار” يمهد لباسيل في كليمنصو -
إحتراق سيارة على طريق عام جعيتا كسروان -
بيروت الأفضل “تعليمياً” في الشرق الأوسط -
خطوات لتعبئة الناخبين المغتربين -
خليل استمهل الحريري لمراجعة مشروع الموازنة -
الوضع الحكومي ليس على ما يرام -
ملفا النازحين والعقوبات يتصدّران روزنامة بيروت -
الانتخابات في موعدها -
ريفي: لاستدعاء السفير الإيراني رداً على كلام روحاني -

روسيا تتبع الصين في تشديد القيود المفروضة على الإنترنت

روسيا تتبع الصين في تشديد القيود المفروضة على الإنترنت
روسيا تتبع الصين في تشديد القيود المفروضة على الإنترنت

أصدرت روسيا قانوناً يحظر البرامج التي تسمح للمستخدمين بالوصول إلى موقع الإنترنت المحظورة في البلاد دون أن يكشفوا عن هويتهم، حيث وقع فلاديمير بوتين الرئيس الروسي مشروع القانون الذي يحظر الشبكات الخاصة الافتراضية VPN والتكنولوجيات الأخرى التي لا تحدد هوية المستخدمين، وذلك وفقاً لما ذكره موقع حكومي يوم أمس الأحد.

ويبدأ سريان هذا القانون، الذي وافق عليه مجلس الدوما (البرلمان الروسي) في وقت سابق من هذا الشهر، في الأول من شهر نوفمبر/تشرين الثاني القادم، مما يعني أن روسيا تلحق الصين في تشديد القيود المفروضة على الإنترنت، الامر الذي أثار مخاوف جديدة من حيث الرقابة.

وبحسب وكالة الانباء الروسية فقد صرح ليونيد ليفين رئيس لجنة سياسة المعلومات فى مجلس الدوما ان القانون الذى وقعه الرئيس بوتين يهدف الى منع الوصول إلى “المحتوى غير القانوني” بدلاً من حظره على المواطنين الملتزمين بالقانون، وأضاف أن القانون الجديد لم يضع أي قيود جديدة ولا سيما فيما يخص الرقابة.

وتتهم مجموعات حقوق الانسان الحكومة الروسية بتوسيع الرقابة، حيث أن هناك العديد من المواقع المختلفة المحظورة في روسيا في ظل قيود الإنترنت وقواعد حماية الطفل، وجرى في العام 2012 استعراض قائمة سوداء اتحادية لمنع المواقع التي تحتوي على مواد تدعو إلى إساءة استعمال والانتحار والمواد الإباحية عن الأطفال.

وجرى تخفيف تلك القائمة منذ ذلك الحين لتشمل المواد التي تدعو إلى المحتوى المتطرف، وتم إدانة الدولة الروسية لانتهاكها للحريات المدنية من قبل جماعات حقوق الانسان، واتهموها بتوسيع نطاق المواد المحظورة لتشمل الرقابة على انتقادات الحكومة.

ويمكن للشبكات الافتراضية الخاصة أن تساعد الأشخاص في الوصول إلى الإنترنت بحرية دون أن يجري تحديد هوياتهم من قبل مزود خدمة الإنترنت، بحيث يمكن استعمالها للوصول إلى المحتوى المحظور والممنوع، وتعد القوانين التي تجرم استعمال مثل هذه التقنيات خطيرة من ناحية تقييد حقوق الخصوصية وحرية التعبير والوصول إلى المعلومات.

ويأتي الحظر الروسي المتعلق باستعمال الشبكات الافتراضية الخاصة بعد انتشار أخبار حول قيام شركة بإزالة معظم تطبيقات VPN الموجودة ضمن متجرها للتطبيقات في الصين، وذلك من أجل الامتثال لقانون صدر في وقت سابق من هذا العام.

وقالت الشركة فى بيان لها “أعلنت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية فى وقت سابق من هذا العام أن جميع المطورين الذين يقدمون الشبكات الافتراضية الخاصة يجب ان يحصلوا على ترخيص من الحكومة، وطلب منا إزالة بعض تطبيقات VPN في الصين التي لا تفي باللوائح الجديدة، على أن تظل هذه التطبيقات متوفرة في جميع الأسواق الأخرى.

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق دراسة: ساعات الأطفال الذكية تعرضهم لخطر داهم
التالى إنستغرام تخطط لتحسين سلوك المستخدمين!

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة