إطلاق إصدار محدود من ساعات Carrera Skipper وبيعه كاملاً خلال 49 دقيقة

إطلاق إصدار محدود من ساعات Carrera Skipper وبيعه كاملاً خلال 49 دقيقة
إطلاق إصدار محدود من ساعات Carrera Skipper وبيعه كاملاً خلال 49 دقيقة

أعلنت علامة تاغ هوير عن إطلاقها نسخة محدودة الإصدار من ساعات Carrera Skipper بالتعاون مع منصةHODINKEE الإلكترونية المتخصصة في عرض وتوريد أبهى التصاميم من ساعات اليد الكلاسيكية والمعاصرة، وقد نصّت الاتفاقية على بيع هذا الابتكار حصرياً عبر الموقع الإلكتروني في خطوة تسعى من خلالها العلامة لتكريم نموذجها من ساعات Carrera Skipper تحت الرقم 7754، والتي تُعدّ واحدة من أندر إبداعات ’تاغ هوير‘ الكلاسيكية التي لا يتوفر منها حالياً سوى أقل من 20 قطعة. 

واختارت منصة HODINKE الرقمية هذا النموذج لابتكار تصميم جديد بالتعاون مع علامة الساعات السويسرية الفاخرة بمناسبة مرور 50 عاماً على انتصار إميل موسباشر في بطولة أمريكا لليخوت، حيث مثّلت هذه الساعة الكلاسيكية، التي تم إطلاقها من قبل جاك هوير عام 1967، رمزاً يحتفي بلقب البحّار الأمريكي على متن قاربه Intrepid. وشكّل قرار موسباشر الاستعانة بقارب يتميز بتصميم غير مألوف مجازفةً استثنائيةً خاصةً بعد أن قام صانع اليخوت الشهير أولين ستيفنز بفصل الدفّة عن العارضة لتحسين عملية التوجيه، وفي النهاية، أكّد المتسابق صوابيّة اختياره الجريء بعد أن اكتسح منافسه ديم باتي بنتيجة 4-0. 

واشتهر وسم 7754 بلقب ’الملّاح‘ (Skipperera) باعتباره يشير إلى النموذج الوحيد من ساعات Skipper الأصلية بمفرداتها المتميزة سواء بعلبتها التي يبلغ قطرها 35 مم من موديلCarrera أو من خلال التصميم الاستثنائي لمحوري تعليق الحزام. ويمكن التعرّف على هذا الإصدار من ساعات Skipperera بكل سهولة عبر التدرجات اللونية البارزة في ميناء الساعة التي تستوحي من الصياغات الجريئة لألوان القارب، خاصّة تلك اللمسات المشرقة للأخضر على سطح المركب، وهو اللون الذي أثبتت إحدى الدراسات الصادرة عن معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا فعّاليته في امتصاص الانعكاسات الضوئية لأشعة الشمس التي تمثّل تحدياً للبحارة خلال السباقات. كما تظهر على التصميم تدرجات البرتقالي والأخضر الداكن في إشارة إلى الألوان الطاغية على حبال القارب، بينما يعيدنا الأزرق الغامق على ميناء الساعة إلى أجواء البحر، ليذكّرنا بفعاليات السباق المفعم بالحماس والمنافسة مع قوارب تسعى بكل طاقتها لتحقيق النصر. 

ويعتمد التصميم الكلاسيكي من ساعات Carrera Skipper على معايرة كرونوجراف يدوية-هوائية بتقنية Valjoux 7730 التي تم تعديلها لاحتساب العد التنازلي حتى 5 دقائق بما يتناسب مع سباقات القوارب. ويتيح نموذج Valjoux 7730 تسجيل وقتٍ يصل إلى 30 دقيقة تم تغييرها لتبلغ ربع ساعة ضمن 3 تقسيمات زمنية على ميناء ساعات Skipper والتي تعتبر مؤشرات هامة بالنسبة للبحارة. وقامت ’تاغ هوير‘ بدعم الأنشطة البحرية منذ خمسينات القرن الماضي عبر إبداعها لساعات توقيت وأخرى ملاحية. ومع ذلك، تعتبر Carrera Skipper أول ساعة يد من نموذج كرونوجراف متخصصة في سباقات القوارب تم تصميمها بطريقة تحتفي بإرث هذا الطراز على مدى عقد من الزمن. 

وحافظت النسخة الجديدة من هذه الساعات على الأبعاد الأصلية لتصميم 7754 Carrera Skipper بما فيها مؤشرات العد التنازلي المزدانة بثلاثة ألوان تضمّنت معايرة زمنية منتظمة تبلغ 10 دقائق، وعلبة Carrera المزودة بغطاء زجاجي يبلغ قطره 39مم يبرز التصميم الشهير لمحوري تعليق الحزام كما في النموذج السائد في ستينات القرن الماضي. كما زودت الساعة بتقنية معايرة كرونوجراف بحركيّة أوتوماتيكية من 18 حركة لتتيح أيضاً خيارات مفصلة للتاريخ تم تثبيته في موضع مقابل لمؤشر العد التنازلي المخصص للسباق اليخوت، ما يعطي إشارة دلالية تستوحي من ساعات ’تاغ هوير‘ عيار ‘Dato 45’ والتي تمثّل ثاني إصدارات العلامة من ابتكاراتها من طراز 3147. 

يُشار إلى أن ’تاغ هوير‘ طرحت 125 قطعة فقط من النسخة الجديدة بسعر 5,900 دولار أمريكي، تحمل كلاً منها رقماً مميزاً على الحلقة الخارجية للساعة المزودة بعلبة خلفية دائرية الشكل. وسيتم تقديم كل قطعة مع 3 أحزمة أولها الحزام الجلدي أزرق اللون مع مشبك منزلق يحمل شعار العلامة، إضافة إلى حزامين من نوع NATO يزهو الأول بلون رمادي، ويتألق الآخر بلون برتقالي جذاب. كما تطرح العلامة حزاماً خاصاً بأسعار مخفّضة بتدرجات الأخضر المعتّق معتّقة مع إبزيم مذهل التصميم يحمل توقيع ’تاغ هوير‘.

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هواتف أندرويد متأخرة سنوات عن آيفون فيما يتعلق بالتصوير

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة