أخبار عاجلة
أردوغان يمتدح نتائج قمة سوتشي وينتقد واشنطن -
ما العلاقة بين النوافذ والنوم؟ -
الشرطة البريطانية اعلنت انتهاء حادثة لندن -
آبل تسجل براءة اختراع جديدة لشاشات قابلة للطي -
إصابة سوري على دراجته إثر صدمه في صربا -
الحياة على أسطح القاهرة في ثلاثين صورة -
الدحيل يحسم كلاسيكو قطر المثير بانتصاره على السد -
مشروع قرار جديد لتمديد التحقيق حول كيمياوي سوريا -
بالصور: سواد الـ”black Friday” على الطرقات… -

زياش يزف بشرى للجماهير المغربية

لينكات لإختصار الروابط

باتت عودة حكيم زياش، نجم أياكس أمستردام الهولندي، إلى صفوف المنتخب المغربي لكرة القدم، مؤكدة، بعد لقاء الصلح الذي جمع اللاعب بالمدير الفني لأسود الأطلس، الفرنسي هيرفي رونار، اليوم الجمعة، في أمستردام الهولندية، وذلك بحضور فوزي لقجع، رئيس الاتحاد المغربي للعبة، والذي عمل كثيراً على تذويب الخلاف بين الطرفين.

وبحسب تقارير إعلامية مغربية فقد كتب زياش على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام" عبارة قصيرة ذكر فيها جملة "احزروا من عاد"، في صورة تؤكد عودته لصفوف أسود الأطلس بعد طي صفحة الخلاف.

وفرض الخلاف الذي دام أشهراً عدة بين اللاعب النجم ومدربه بالمنتخب المغربي، وذهب الأخير برفقة لقجع، إلى العاصمة الهولندية للقاء اللاعب، والذي كان قد خرج بالعديد من التصريحات الإعلامية، أشار فيها إلى عدم نيته العودة إلى صفوف الأسود، لطالما يقودها رونار، في حين كان رونار قد أكد هو الآخر، عقب مباراة هولندا الودية بأكادير، وقبل مباراة الكاميرون الرسمية الأخيرة، أن عودة زياش إلى صفوف المنتخب المغربي تعني بالأساس رحيله كمدرب عن صفوف الأخير.

وصرح لقجع، بعد مباراة الكاميرون، في تناقض صريح مع كلام رونار، أنه متأكد أن الخلاف سيذوب خلال الأيام القليلة التي ستعقب مباراة الكاميرون الأخيرة، وأن زياش سيعود إلى صفوف المنتخب المغربي، وهو ما تأكد اليوم بعد لقاء الصلح الذي جرى في العاصمة الهولندية.

وبالعودة إلى تفاصيل الخلاف، فإن رونار لم يكن يعتمد منذ قدومه على رأس العارضة الفنية للمنتخب المغربي لكرة القدم بشكل أساسي على خدمات زياش، إذ كان يتركه في المدرجات خلال الرحلات الأفريقية، خصوصا في مباراة الرأس الأخضر، ضمن تصفيات أمم أفريقيا 2017، والتي احتضنتها الغابون، ومباراة الغابون بفرانس فيل الغابونية، ضمن تصفيات كأس العالم، روسيا 2018.

وأثّر بقاء زياش بعيداً عن التشكيلة الأساسية للمنتخب المغربي لاختيارات مدربه خلال الرحلات الأفريقية، في نفسية اللاعب الذي أدلى بشهادة طبية، لإعفائه من حضور المباراة المهمة، والتي خاضها أسود الأطلس أمام الكوت ديفوار، بمراكش المغربية، في شهر أكتوبر/ تشرين الاول الماضي، ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات، في تصفيات كأس العالم، قبل أن يشارك بعد ذلك بثلاثة أيام في تدريبات فريقه أياكس أمستردام الهولندي، علماً أن المنتخب المغربي كان قد خاض مباراة ودية مباشرة بعد مباراة الكوت ديفوار، بثلاثة أيام، ضد منتخب التوغو بمراكش أيضاً.

واعتبر المتابعون آنذاك، ومنهم مدرب المنتخب المغربي، بحسب مصادر مؤكدة، أن اللاعب ليس مهتما بالحضور رفقة الأسود، الأمر الذي جعله خارج القائمة المستدعاة لكل المباريات والاستحقاقات التي تلت مباراتي شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ومن ضمنها نهائيات أمم أفريقيا في الغابون.

يذكر أن رونار كان قد وجّه الدعوة مرة أخرى لزياش، خلال الشهر الماضي، لخوض مباراتي هولندا الودية بالمغرب، والكاميرون الرسمية بالكاميرون، في إطار تصفيات أمم أفريقيا 2019، غير أن اللاعب رفض الحضور من جانبه.

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مدافع أتلتيكو مدريد ضحية تدخل على طريقة لاعبي "الكاراتيه"!

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة