خلاف التلي والجولاني وراء معركة جرود عرسال

خلاف التلي والجولاني وراء معركة جرود عرسال
خلاف التلي والجولاني وراء معركة جرود عرسال

علمت “الراي” ان كان يريد التفاوض والانسحاب قبل أيام من المعركة التي بدأت يوم الجمعة الماضي، إلا أن زعيم “النصرة” أبو محمد الجولاني أَمَر بالقتال وهدّد بقتْل كل مَن ينسحب، لاقتناعه بإمكان الفوز بالمعركة على قاعدة أن منطقة العمليات وعِرة ولن يتمكن “” من السيطرة عليها، خصوصاً أن “النصرة” موجودة فيها منذ أعوام واستطاعتْ إقامة تحصينات كثيرة ومتعدّدة في الجبال والكهوف.

وساهم موقف الجولاني بإجبار “النصرة” على القتال في جرود وقفْل أي بابٍ للتفاوض لاعتقاده ان “الجبهة” تملك الأفضلية وأنها في موقع أقوى من أن تُملى عليها الشروط، فدخل “حزب الله” المعركة وبعد استعادته 130 مرتفعاً في أيام قليلة اقتنعتْ قيادة “النصرة” في إدلب بأن هناك المئات من مقاتليها في الجرود يستطيعون المجيء الى إدلب لدعم “الجبهة” في المدينة بعدما طردت منها “أحرار الشام”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى توقيت معركة جرود القاع ورأس بعلبك عند قائد الجيش

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة