إجتماع للجالية الفرنسية في مجمع ATCL – الكسليك

اجتمعت الجالية الفرنسية ممثّلة بفرنسيّين، وفرنسيّين من أصل لبنانيّ في مجمّع ATCL الكسليك.

افتتح الإجتماع  نائب القسم العاشر في البرلمان الفرنسي الان مارسو الّذي نوّه بالجهود التي قام بها، بمساعدة مستشارة القنصل الفرنسيّ في السّيدة فابيين بلينو، خلال السّنوات الخمسة الفائتة، حين مثّل مجلس النّواب الفرنسيّ للقسم العاشر، وقام بمساعدة وحلّ مشاكل عديدة تطال الفرنسيّين، والفرنسيّين غير المقيمين خاصةً.

ووضعا كل المعطيات قيد التّصرف، ومثّلا الجاليتين الفرنسية واللبنانية، معلناً ترشيح بلينو لمنصب سيناتور في مجلس الشّيوخ الفرنسيّ، علماً أن الإنتخابات ستتم خلال أيلول الجاري 2017.

وأعلن تخلّيها عن منصبها الحاليّ كمستشارة له، وقدّم رولان ريغو الذي يرشّحه في حال فوزه، لقيامه بمهامّ مستشار له، لافتاً الى أنه جاب أنحاء العالم منذ عمر الـ18 وعمل في لبنان بين 1999 و2003 في فندق فينيسيا، بحيث وضع الأسس لإفتتاح الفندق المذكور بعد إقفاله خلال سنوات الحرب، وكونه أيضاً المستشار الحالي في الإمارات العربية التي تحتلّ المرتبة الثالثة بعد كلّ من لبنان ومدغشقر من حيث عدد الفرنسيّين المقيمين، وبذلك يكون النائب الحالي مارسو ممثلّاً للمعارضة اليمينية، إذ إنّ الحكم الحالي الممثّل بماكرون هو بيد اليسار الفرنسي.

واشار الى ان الحاضرين زاروا الرّئيس في 31 أيار2017 لإعلامه بترشيحهم، والبحث بمصالح الفرنسيّين وكيفيّة حمايتهم، وكيفيّة مساعدة الفرنسيّين غير المقيمين  منذ يومين في فرنسا.

وفي كلمة لريغو مقدّما نفسه، ومخبراً الجمع عن إنجازاته خلال حياته العمليّة بحيث أنّه ترك بلده الأمّ فرنسا منذ عمر التّسعة عشر عاماً، وذهب إلى لندن حيث أتقن الإنكليزيّة، وبعدها اوستراليا، هونغ كونغ، الفليبين، ثمّ لبنان، أعاد التطرّق للأعمال الجيّدة التي قامت بها فابيين بلينو، إذ بدعمها، حصل السيّد فييون، مرشّح اليمين، على أعلى نسبة إنتخاب، وهي 64% في الدور الأوّل في لبنان.

وأفاد بأنّه سيعمل بكلّ جهد لإستبدال اعتبار منازل الفرنسيّين غير المقيمين الكائنة في فرنسا، مكان إقامة رئيسياً، و ليس ثانوياً، إذ إنّ ذلك يعرّضهم لغرامات إضافيّة على ذلك.

والجدير ذكره، انّ مارسو كان قد وصل إلى الثلثاء الماضي، حيث إلتقى الجالية الفرنسية في فندق ألكسندر في الأشرفية، كما أجرى عدداً من الزيارات الرسميّة إلى المسؤولين اللبنانيّين، منهم الرئيس عون ودولة رئيس ، ، كما واجتمع مع الجالية الفرنسيّة في عدّة مناطق لبنانيّة إضافةً إلى الكسليك في جونية، من بينها عمشيت في قضاء جبيل، ، وأخيراً بيت شباب في المتن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أبو زيد: واهِم من يعتقد أن عون يحاول قضم صلاحيات بري والحريري

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة