أخبار عاجلة
“التيار” يمهد لباسيل في كليمنصو -
إحتراق سيارة على طريق عام جعيتا كسروان -
بيروت الأفضل “تعليمياً” في الشرق الأوسط -
خطوات لتعبئة الناخبين المغتربين -
خليل استمهل الحريري لمراجعة مشروع الموازنة -
الوضع الحكومي ليس على ما يرام -
ملفا النازحين والعقوبات يتصدّران روزنامة بيروت -
الانتخابات في موعدها -
ريفي: لاستدعاء السفير الإيراني رداً على كلام روحاني -

دعوة لإنقاذ حياة السجناء السياسيين المضربين عن الطعام في سجن جوهردشت

دعوة لإنقاذ حياة السجناء السياسيين المضربين عن الطعام في سجن جوهردشت
دعوة لإنقاذ حياة السجناء السياسيين المضربين عن الطعام في سجن جوهردشت

تحذر المقاومة الإيرانية من الخطر الذي يهدد سلامة وأمن المضربين في زنزانات انفرادية والعنبر الرابع في سجن جوهردشت وتطالب عموم الهيئات الدولية المدافعة عن حقوق الانسان خاصة المفوض السامي لحقوق الانسان والمقررة الخاصة المعنية بحقوق الانسان في والمقرر الخاص المعني بالتعذيب باتخاذ إجراء عاجل لإنقاذ حياة هؤلاء السجناء. السادة ابوالقاسم فولادوند، وحسن صادقي، وسعيد ماسوري، ورضا أكبري منفرد، وجعفر اقدامي، وأمير قاضياني، وخالد حرداني، وزانيار مرادي، ولقمان مرادي القابعون في حبس انفرادي  وعدد آخر من السجناء في القاعة 10 في العنبر 4 هم من السجناء الذين أضربوا عن الطعام للاحتجاج على الممارسات القمعية بحق السجناء السياسيين في العنبر 4 في سجن جوهردشت. وحرم الجلادون السجناء المضربين عن حقهم في اللقاء بعوائلهم ومارسوا الضغط عليهم لكسر إضرابهم. 

السجناء المضربون هم ضمن السجناء السياسيين في القاعة 12 في العنبر 4 في سجن جوهردشت حيث تعرضوا يوم الأحد 30 يوليو لهجوم وسوء المعاملة والإساءة والإعتداء بالضرب المبرح من قبل جلادي السجن ونقلوا عنوة إلى القاعة 10 للعنبر. (بيان أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – أول من آغسطس). كما منع محترفوا التعذيب من أن يكون الدواء والمقتنيات الشخصية وحاجات السجناء بحوزتهم بحيث لا يمتلك السجناء حتى المستلزمات الصحية الشخصية أو الحد الأدنى من الألبسة المناسبة ويعيشون في وضع ظاهري مرتبك وبألبسة غير لائقة. 

وتدور رحى المشانق والتعذيب وحملات الاعتقال في النظام الديني الحاكم في إيران. ولهذا الاستبداد القروسطي وجهان وجه يمثله خامنئي الولي الفقيه ووجه آخر روحاني رئيس الجمهورية المتلبس بنقاب الاعتدال. يجب مثول قادة النظام أمام محاكم دولية للعدالة بسبب جرائم يرتكبونها بلاهوادة على قدم وساق بحق أبناء الشعب الإيراني. أي علاقة مع هذا النظام يجب أن تشترط بتحسين وضع حقوق الإنسان الكارثي وإطلاق سراح السجناء السياسيين في إيران. 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إيران: مناشدة لإنقاذ حياة السجين السياسي سهيل عربي في اليوم الـ39 من إضرابه عن الطعام

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة