أخبار عاجلة
قاذفات روسية بعيدة المدى تقصف أهدافا لداعش في سوريا -
"حضارات السودان" بالفرنسية: خارطة آثار ودليل سياحي -
بالفيديو.. خطأ فادح يورّط وزارة الدفاع الروسية -
روسيا: مؤتمر الحوار السوري مطلع ديسمبر -
الحكم بالمؤبد على آخر مجرمي حرب البوسنة -
سرقة محل للخليوي في بعلبك -
"المرجع في الرواية العربية": الذات والهوية والتاريخ -

اتفاق عراقي - سعودي على تعزيز التقارب الاقتصادي والاستثماري

اتفاق عراقي - سعودي على تعزيز التقارب الاقتصادي والاستثماري
اتفاق عراقي - سعودي على تعزيز التقارب الاقتصادي والاستثماري

لينكات لإختصار الروابط

قال وزير التجارة والاقتصاد السعودي ماجد القصبي، إن بلاده والعراق اتفقا على تعزيز التقارب والانفتاح الاقتصادي، والتبادلات التجارية في المرحلة القادمة.

تصريحات القصبي جاءت على هامش لقائه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في بغداد، مساء أمس الثلاثاء.

وأبدى الوزير، بحسب بيان صادر عن رئاسة الوزراء العراقية، "رغبة بتعزيز الشراكة الاقتصادية والتطلع لما فيه مصلحة الشعبين"، مشددا على ضرورة "تصحيح المسارات السابقة".

وأورد البيان أن الوزير السعودي بحث مع رئيس حيدر العبادي، المجالات الاقتصادية والتجارية والزراعية والاستثمار، إضافة إلى الصناعات البتروكيميائية.

ووصل القصبي إلى مطار بغداد الدولي مساء الثلاثاء، في إطار زيارة رسمية غير محددة المدة.

وقال مصدر حكومي عراقي لـ"العربي الجديد"، إن "زيارة القصبي جاءت لبحث ملفات اقتصادية، خصوصاً التبادل التجاري بعد فتح منفذ عرعر بين البلدين".

وأضاف أن "وفداً تجارياً سعودياً يرافق القصبي لمناقشة تطوير العلاقات الاقتصادية والتبادل التجاري، وبالذات في مجالات الطاقة والتبادل التجاري بين البلدين".

وبعد سنوات من الفتور، شهدت العلاقات السعودية العراقية تحسناً لافتاً خلال العام الجاري، في أعقاب زيارة قام بها وزير خارجية المملكة عادل الجبير لبغداد في فبراير/ شباط الماضي، كانت الأولى لمسؤول سعودي منذ 14 عاماً.

والشهر الماضي، أجرى رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي زيارة رسمية إلى السعودية كانت الأولى له منذ تسلمه منصبه نهاية 2014؛ بحث خلالها مع العاهل السعودي تعزيز التنسيق بين البلدين في جميع المجالات.

وشهدت الإجراءات الحدودية بين البلدين تطوراً الأسبوع الماضي، بإعلان مجلس محافظة الأنبار عن افتتاح منفذ عرعر الحدودي العراقي بشكل دائم مع السعودية، بهدف التبادل التجاري، بعد تنسيق مشترك.

ومنفذ عرعر الحدودي العراقي مع السعودية، أغلق قبل أكثر من 30 عاماً، فيما يتم فتحه سنوياً أمام حجاج بيت الله الحرام من العراقيين، ويعاود الإغلاق بعد إعادتهم للبلاد.

وقال عضو مجلس محافظة الأنبار، محمد ياسين، في تصريح صحافي نقله التلفزيون الحكومي العراقي أخيراً، من داخل المنفذ البري الحدودي بين البلدين، إنه تم افتتاح المعبر بحضور مسؤولين عراقيين وسعوديين.

ويقع المعبر البري من جهة في محافظة الأنبار الحدودية مع السعودية بمدينة تعرف باسم "جديدة عرعر"، ويطلق على المعبر اسم معبر عرعر، من قبل كلا الجانبين، ويتصل العراق بحدود برية مع السعودية تبلغ 800 كلم تقريباً تمتد من الأنبار غرباً حتى المثنى جنوباً.

وأضاف ياسين أن إعادة افتتاح معبر عرعر توفر فرص عمل وتنعش اقتصاد الأنبار من خلال مرور الشاحنات المحملة بالبضائع، فيما أكد مقرر مجلس محافظة الأنبار، فهد الراشد، أن السفير العراقي لدى الرياض، رشدي العاني، ومسؤولين بسفارة الرياض في بغداد، افتتحوا منفذ عرعر الحدودي العراقي مع السعودية.

(الأناضول، العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى دولة الإمارات ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي الأولى عالمياً في الحصول على الكهرباء وفق تقرير البنك الدولي 2018

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة