روسيا أكبر مورد للنفط إلى الصين في يونيو

روسيا أكبر مورد للنفط إلى الصين في يونيو
روسيا أكبر مورد للنفط إلى الصين في يونيو
وبهذا تبقى روسيا أكبر مورد للنفط الخام إلى الصين للشهر الرابع على التوالي وفقاً للأرقام.
وزادت شحنات يونيو/ حزيران من ثاني أكبر مورد أنجولا 10.6%عنها قبل سنة لتصل إلى مليون برميل يومياً في حين انخفضت صادرات الخام السعودية إلى الصين 15.8% إلى 936 ألفاً و607 براميل يومياً.

ونما حجم الشحنات القادمة من 47% مقارنة به قبل عام إلى 834 ألفاً و788 برميلاً يومياً في حين قفزت الإمدادات من البرازيل 118% إلى 689 ألفاً و969 برميلاً يومياً.

يذكر أن روسيا استردت موقعها كأكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في مارس/آذار الماضي لتزيح السعودية إلى المركز الثالث، في ظل الجهود التي تبذلها موسكو للحفاظ على حصتها النفطية بالسوق الصينية.

وأظهرت الإدارة العامة للجمارك الصينية، زيادة حجم شحنات الروسي بنسبة 1%، إلى 4.69 ملايين طن، على أساس سنوي، خلال مارس الماضي، مقارنة مع الشهر نفسه من عام 2016.

واحتلت أنغولا المرتبة الثانية في تزويد الصين بالنفط خلال شهر مارس/آذار، بزيادة نسبتها 29.12% على أساس سنوي، إلى 46.7 مليون طن، مقابل 3.26 ملايين طن في فبراير.

أما المملكة العربية السعودية جاءت في المركز الثالث خلال مارس، إذ زادت إمدادات النفط إلى الصين 14.48% لتصل إلى 4.55 ملايين طن مقابل 4.77 ملايين طن في فبراير.

وتحتل الصين المرتبة الثانية عالمياً من حيث واردات النفط بعد .
(رويترز، العربي الجديد)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جوائز ماريتايم ستاندرد تحظى مجدداً برعاية ملكية

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة