أخبار عاجلة

تسيير شحنات تجارية إضافية لكسر الحصار عن قطر

تسيير شحنات تجارية إضافية لكسر الحصار عن قطر
تسيير شحنات تجارية إضافية لكسر الحصار عن قطر

ذكرت شركة "ام.اس.سي"، ثاني أكبر شركة في العالم لخطوط شحن الحاويات، اليوم الاثنين، أنها ستقدم خدمة جديدة للشحن الملاحي إلى من سلطنة عمان، وذلك بعد أسبوع من قيام والسعودية والبحرين بفرض الحصار على قطر.

وأوضحت المجموعة السويسرية الخاصة في بيان، أنّ "ام.اس.سي لم تتوقف قط عن قبول الحجوزات إلى قطر، بينما كانت تتفقد خيارات لمسارات بديلة". 

وتقوم عدد من الدول الآسيوية والعربية بفتح موانئها لقطر، فقد فتحت سلطنة عمان خطين ملاحيين من موانئها مع قطر، في خطوة وصفها محللو اقتصاد بالمهمة، لما تمثله موانئ عمان من أهمية استراتيجية، بحكم أنها تطل على العربي وقريبة من قطر.

كما كثفت الهند التعاون التجاري مع قطر، كما فتحت خطاً ملاحياً جديداً مع الدوحة، حسب تصريحات مسؤولين بغرفة تجارة وصناعة قطر لـ"العربي الجديد".

وكشف الرئيس التنفيذي لموانئ قطر، عبد الله الخنجي، عن تدشين خطين ملاحيين جديدين بين ميناء حمد وميناءي صحار وصلالة في سلطنة عمان، لافتا خلال اجتماع لشركات الأغذية بغرفة تجارة وصناعة قطر، إلى أن أول سفينة قادمة من ميناء صحار العماني، وصلت أمس إلى ميناء حمد.

وقال إن هذين الخطين سيساهمان في تعزيز حركة استيراد السلع الغذائية، مضيفاً أن العديد من شركات القطاع الخاص العمانية أبدت استعدادها لتقديم الدعم اللوجستي للشركات القطرية المستوردة للمواد الغذائية.

وأشار الخنجي إلى خط النقل البحري المباشر بين ميناء حمد وعاصمة الصين الاقتصادية (شنغهاي) ضمن خدمة "New Falcon" التابعة لشركة البحر الأبيض المتوسط للنقل البحري "أم أس سي" بحيث تستغرق الرحلة من 14 إلى 20 يوماً.

كذلك الخط البحري المباشر لتحالف "Ocean Alliance"، ما سيسهم في تعزيز حركة الاستيراد، لافتاً إلى أن موانئ قطر وفي ظل الوضع الحالي تعطي المواد الغذائية ومدخلاتها الأولوية القصوى، مشيراً إلى أن هناك تنسيقاً مع الجمارك لتيسير إجراءات الإفراج عن البضائع.

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى دولة الإمارات ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي الأولى عالمياً في الحصول على الكهرباء وفق تقرير البنك الدولي 2018

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة