أخبار عاجلة
اتفاق على عودة الروهينغا لمخيمات مؤقتة بميانمار -
باكستان تفض بالقوة اعتصاما قرب العاصمة -
نقص فيتامين D قد يزيد خطر الإصابة بفشل الكلى! -
إعلام النظام السوري عاجز عن شراء لباس للمذيعات -
عُمان تودع "سفيرها الفني" سالم بن علي -
عمرو دياب يعلن عن مفاجأة لجمهوره -
هلا عز الدين.. شخصيات شتائية مستسلمة للعراء -

ديباجة.. اللبناني مثل الوردة

لينكات لإختصار الروابط

شو الفرق إذا كنت من طريقة الجديدة وواقف بالضاحية أو من الضاحية وواقف بطريق الجديدة، شو الفرق اذا كنت من الشمال أو أو الجبل أو من الجنوب أو من وواقف مطرح ما أنا، اللبناني لبناني وين ما بكون على كامل الأراضي اللبنانية، كل إله.

لذلك علينا أن ننزع فتيل الفتنة والطائفية من عقولنا ونرتقي لنصبح “لبنانية” لبنانية فقط لا غير، ليس هناك فارق بين لبناني ولبناني مهما كان دينه أو طائفته أو سياسته، فلبنان وطن لجميع أبنائه.

في هذه الفقرة من “” يعرض “” من خلال حديثه أن اللبناني يجب أن يكون لبناني بأي منطقة أو حي أو شارع كان، ولا يجب التفريق بين لبناني ولبناني، ففي النهاية اللبناني مثل الوردة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ديباجة.. ما حدا بياخد محل الأكسلانس

معلومات الكاتب

نافذة العرب على العالم

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة